عالم الابداع


    ثلاث قوانين في سورة الانشقاق

    شاطر
    avatar
    سوريانا
    عضوة مميزة
    عضوة مميزة

    تاريخ التسجيل : 06/10/2011
    عدد المساهمات : 91
    الموقع :- الموقع :- : عالم الابداع
    الجنس : انثى الابراج : العقرب

    default ثلاث قوانين في سورة الانشقاق

    مُساهمة من طرف سوريانا في الجمعة أكتوبر 07, 2011 10:44 pm

    ثلاثة قوانين في سورة الانشقاق


    قرآننا كتاب عظيم يحفل بالآيات المعجزات التي تبهر العقول ، وتحير الألباب على مر العصور والدهور فكما حير عقول العرب في صدر الإسلام ببلاغته وإعجازه في البيان و الإيضاح وكما أذهلهم ويذهلنا حتى الآن بنبوءات تنبأ بها حدث بعضها في الماضي وحدث الآخر في الحاضر وسيحدث الباقي في المستقبل بإذن الله الكريم يدهشنا الله الكريم بما يحتوي من شرح مختصر ومسهب أحياناً لبعض الظواهر الطبيعية التي يملئ بها الكون من حولنا بل ويتحدث عن كثير من قوانين الطبيعة و التي لم تكتشف إلا في العصر الحديث .

    نقرأ قول الله عزوجل في هذه الآيات الكريمات :

    { فَلا أُقْسِمُ بِالشَّفَقِ ( 16 ) وَاللَّيْلِ وَمَا وَسَقَ (17 ) وَالْقَمَرَ إِذَا اتَّسَقَ ( 18 ) لَتَرْكَبُنَّ طَبَقاً عَن طَبَقٍ ( 19 ) } [سورة الانشقاق : 14 – 19 ]

    ثلاثة قوانين من أهم قوانين الضوء وهـي الانكسار ، الامتصاص ، والانعكاس ، ولكن ماهو تفسير ذلك ؟

    ***

    { فَلا أُقْسِمُ بِالشَّفَقِ }

    عند غروب الشمس يطغى على السماء لون أحمر وردي يضفي عليها رونقاً وبهاء وهذا يسمى " الشفق " ، وهو انكسار ضوء الشمس عند مروره خلال طبقات الهواء المحيطة بالأرض بزاوية معينة ويكون اللون الغالب في السماء وقتها هو اللون الأحمر لأنه أقل الألوان انكساراً ويكون أقرب الى الأرض من ألوان الطيف الأخرى .

    ***

    { وَاللَّيْلِ وَمَا وَسَقَ }

    تغيب شمس النهار ويأتي الليل مسربلاً في سواده باسطاً عباءته السوداء فوق رؤوس العباد وعندئذ يطرأ إلى ذهننا سؤال ... لماذا يكون الليل أسود شديد الحلكة ... نقول لأن الشمس غابت ويمتص الضوء بكامله إذا سقط فوق جسم معتم وبذلك يظهر باللون الأسود إذاً ففي الليل يحدث امتصاص للضوء وهذا هو ثان من قوانين الضوء.

    ***

    {وَالْقَمَرَ إِذَا اتَّسَقَ }

    برغم ظلمة الليل سنجد أن القمر سيخرج علينا في معظم أيام الشهر مضئ الوجه باسم الثغر وفي منتصف الشهر العربي بالضبط سيكتمل وجهه ( وَالْقَمَرَ إِذَا اتَّسَقَ ) ويصير يضيء الدنيا من حوله ويشع فيها النور محملاً بالأمل عبر خيوطه الفضية الجذابة .
    ولكن هذا الجمال الذي يبدو عليه قمرنا يوم تمامه هو جمال مستعار ليس ملكه بل مستمد من أمه الشمس التي لا تبخل عليه بشيء من شعاعها الدافئ البراق .
    إذاً فضوء القمر هو نتيجة انعكاس لنور الشمس على سطحه وبهذا نكون قد وصلنا الى القانون الثالث وهو " الانعكاس " .

    ***

    { لَتَرْكَبُنَّ طَبَقاً عَن طَبَقٍ }

    نريد أن سأل الآن ما علاقة الشفق ، والليل ، والقمر ، بركوب طبق عن طبق أي تغير الإنسان من حال إلى حال أو من مستوى إلى آخر ؟

    ***

    {لَتَرْكَبُنَّ طَبَقاً عَن طَبَقٍ}


    لقد خلقنا الله تعالى في حيز المكان " الأرض " والتي بحركتها ودورانها حول نفسها وحول الشمس تدخل في نطاق الزمان وهو كالتالي : 24 ساعة ثم الشهر 30 يوماً ثم السنة 365 يوماً وبدوران الأرض حول نفسها أمام الشمس يتعاقب علينا الليل والنهار وبدورانها حول الشمس تتعاقب علينا السنون و الأعوام تاركة بصماتها على حياتنا فبعد أن كنا أطفالاً نصير شباباً ثم شيوخاً ، إذ نفهم من الآية الكريمة إنه بتغير الزمان حولنا نتغير وننتقل نحن أيضاً من حال إلى حال ومن مستوى إلى آخر يليه أي أن يرتقي الإنسان من طبق إلى طبق أي من مستوى إلى آخر في حياته منذ بدء الخليقة وحتى ننتهي ، فبعد أن كان يسكن الكهوف والمغارات أصبح يسكن في منازل طينية ثم في بيوت من الحجارة تعلو فوق الأرض عدة أمتار ثم ارتقى وسكن ناطحات السحاب التي تصل إلى ارتفاع شاهق في طبقات الجو العليا .


    والانسان ارتقى أكثر فأكثر وأصبح بإمكانه أن يتجاوز طبقات الهواء الأرضية ويعلو بعيداً في الفضاء الخارجي بواسطة المركبات الفضائية .




    يرى بعض المفسرين أن هذه الآية الكريمة خطاب لرسولنا عليه افضل الصلاة والسلام يقولون أنها تقرأ بفتح الباء بمعنى " لتركب يامحمد سماء بعد سماء " وهذا ما حدث في ليلة الاسراء و المعراج حين عُرٍجَ بنبِّينا الكريم حتى وصل إلى السماء السابعة .
    على كل مهما تعددت الاتجاهات في فهمنا للآيات الكريمات فنحن في النهاية سنتفق حتماً ونصل إلى نتيجة واحدة مؤداها أن قرآننا الكريم كتاب عظيم { لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه تنزيل من حكيم حميد } .


    ******

    من كتاب غرائب ابدعها الخالق



      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد ديسمبر 16, 2018 8:44 pm