عالم الابداع


    كيف ينمو جسم الانســـــان

    شاطر
    avatar
    سوريانا
    عضوة مميزة
    عضوة مميزة

    تاريخ التسجيل : 06/10/2011
    عدد المساهمات : 91
    الموقع :- الموقع :- : عالم الابداع
    الجنس : انثى الابراج : العقرب

    default كيف ينمو جسم الانســـــان

    مُساهمة من طرف سوريانا في الجمعة أكتوبر 07, 2011 10:10 pm

    كيفية فهم جسم الإنسان بالكامل من القرآن الكريم

    يمكن فهم جسم الإنسان بالكامل و تعلم منهجية متكاملة لتعلم و تعليم هندسة جسم الإنسان من التفكر في الآيات (12-14) من سورة المؤمنون كما هو مبين أدناه:
    يبدأ وصف الله عز و جل لكيفية خلق جسم الإنسان بالقول بأن الإنسان خلق من طين (أي ماء + تراب). فإذا يرشدنا الحق سبحانه إلى أن أول خطوة لفهم جسم الإنسان هي دراسة مكونات التراب و مقارنتها بمكونات جسم الإنسان (لأن المواد التي يتكون منها جسم الإنسان يجب أن تكون موجودة بالكامل في التراب). يبين الجدول التالي مقارنة بين المواد التي يتألف منها الإنسان و المواد المؤلفة للتراب و نجد سبحان الله تطابق بينهما (أي أن المواد التي استخدمها الله عز و جل لخلق الإنسان هي من التراب)

    وَلَقَدْ خَلَقْنَا الْإِنسَانَ مِن سُلَالَةٍ مِّن طِينٍ

    المرحلة الثانية في خلق الإنسان هي مرحلة النطفة. تحتوي النطفة على شريط الحامض النووي الرايبوسومي و الذي بدورة يحتوي على أشكال هندسية مرتبة بترتيب معين، حيث أن كل ثلاثة أشكال هندسية ترمز لحمض أميني معين (قطعة إنشائية). وهذا يمثل كلام الله عز و جل للخلق في أن هذا التميز يحتوي على نوع، عدد، و ترتيب القطع المؤلفة للمواد الإنشائية في الجسم.
    فإذا بعد خلق الله عز و جل للمواد اللازمة للإنسان (حديد، كالسيوم، فسفور، وغيرها) يأتي كلام الله عز و جل المحتوى في النطفة لبيان كيفية ترتيب هذه المواد لتصبح المواد الإنشائية في جسم الإنسان (البروتينات).


    ثُمَّ جَعَلْنَاهُ نُطْفَةً فِي قَرَارٍ مَّكِينٍ


    و بعد مرحلة النطفة تأتي مرحلة العلقة. وهذه المرحلة هي مرحلة تكون الخلايا و الخلايا هي عبارة عن المصانع التي تصنع البروتينات (المركبات الانشائية في الخلق). و تقوم الخلايا بقراءة كلام الله عز و جل (أي المواصفات الهندسية للخلق) الموجود في شريط DNA و من قراءة هذا الكلام يتكون الخلق.



    ثُمَّ خَلَقْنَا النُّطْفَةَ عَلَقَةً


    بعد تكون عدد كبير من الخلايا يقوم الله عز و جل بتوزيع هذه الخلايا في مناطق مختلفة في الجسم. على سبيل المثال كمية معينة من الخلايا في منطقة الصدر، الرأس، القدمين، و غيرها. و هذا التوزيع الذي أسميته بتوزيع الكتلة الحيوية يحدد هيكل الطاقة الذي سينمو عليه جسم الإنسان. في أن هذه الخلايا تتفاعل مع مجال الجاذبية الأرضية، و هذا التفاعل يؤدي إلى تشكيل هيكل طاقة و الذي يمثل الاتجاهات و المسارات التي سينمو عليها جسم الإنسان.



    فَخَلَقْنَا الْعَلَقَةَ مُضْغَةً


    بعد تشكل هيكل الطاقة ينمو عليه العظم البشري، الذي هو بمثابة الهيكل المادي الذي يدعم سائر أعضاء الجسم الأخرى. و من رحمة الله عز و جل بالإنسان أن هذا الهيكل خفيف الوزن، قاسي، قوي، و متزن.


    فَخَلَقْنَا الْمُضْغَةَ عِظَامًا


    و بعد بناء الهيكل المادي (العظم) يكسو الله عز و جل العظم بالعضلات. و التي هي عبارة عن حبال عند انقباضها تتحرك أطراف الجسم و أعضاء أخرى فيه.


    فَكَسَوْنَا الْعِظَامَ لَحْمًا


    آخر مرحلة في فهم جسم الإنسان يذكر الله عز و جل فيها (ثم أنشأناه خلقا آخر). و هذا يعني أن الله عز و جل خلق الإنسان في بطن الأم قبل الولادة بطريقة خلق معينه، حيث تم فيها تحديد كمية الخلايا و توزيعها في مناطق الجسم المختلفة و من ثم بعد الولادة ينمو (ينشأ) جسم الإنسان بطريقة خلق أخرى و هي ما أسميته بالتأقلم الوظيفي. و فيها ينمو جسم الإنسان حسب المحفز من البيئة المحيطة به. فعلى سبيل المثال إذا تعرض الطفل إلى ضوء كافي فإن العين تنضج و تصبح عين سليمة، أما إذا لم تتعرض العين لضوء كافي فإنها تضمر و يصاب الإنسان بالعمى.
    و من رحمة الله عز و جل بالإنسان أن الجسم يتجاوب مع المؤثر الخارجي فإذا زاد المؤثر يتجاوب الجسم بالزيادة، فعلى سبيل المثال عندما تزداد القوة المؤثرة على العظم فإن العظم يتجاوب بزيادة حجمه لتقليل الجهد المعرض له و بالتالي تجنب حدوث كسور فيه (كما هو مبين في الصورة التالية).



    ثُمَّ أَنشَأْنَاهُ خَلْقًا آخَرَ فَتَبَارَكَ اللَّهُ أَحْسَنُ الْخَالِقِينَ

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد ديسمبر 16, 2018 8:43 pm